طبعوا وطبلوا (بقلم عمر سعيد)

طبعوا وطبلوا ما استطعتم مع النظام الذي قتل أهلكم وقتل احبتكم وابناءكم..
طبعوا وطبلوا ما استطعتم مع النظام الذي لا زال يدفن في المجهول ألافا من أبناء الوطن الذي تحكمونه بالقوة والسرقة والزورا ..
لكننا نحن اللبنانيين لن نطبع مع الظالمين ولو طافوا في البيت العتيق الف الف مرة ، ولو غفر الله لهم الفا ، ولو تعمدوا بنهر الاردن الف مرة .. لن نفعل .
لن نطبع مع الذي سرق بيوتنا واحلامنا .
لن نطبع مع الذي قتل أطفالنا واطفاله وشبابنا وشبابه وزرع فينا وجعا لن نشفى منه ما دام لنا مفقودا واحدا في ظلماته.
لن نطبع مع من جعل قائمة شهدائنا طويلة وطويلة جدا ..
لن نطبع مع من انتزع عن جدران مؤسساتنا صور رؤسائنا ليضع مكانها صوره البشعة .
لن نطبع مع من طردناه باغلى الدماء لتعيدوه انتم لاجل كراسيكم الخشبية المسوسة ..
أنا وكثيرون أمثالي نخجل بوقحاتكم وببرودة الدم في وجوهكم ..
فكيف ستتركونه يمشي على تراب مقدس تئن تحته عظام الاف الامهات اللاتي متن كمدا وحرقة على أكبادهن ؟
قد نموت قبلكم ولكننا نفضل الموت على كرامة شهدائنا ..
ولتموتوا انتم بعدنا على ذل كراسيكم ..
أيها المأجورون لجيوبكم وشهواتكم ..
سيلفظكم تراب بلدي لأنه لا يحتضن إلى الأجساد المقدسة..
طبعوا .. فوالله الذي خلقني لن اطبع معه ولو بقيت وحدي .. فلبنان أنا .. نعم انا وكل الذين يصرخون في وجوه الظالمين .
عمر سعيد

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تفاصيل اتفاقية ترسيم الحدود البحرية

النص النهائي لاتفاقية الترسيم البحري بين اسرائيل ولبنان الذي قدمه الوسيط الأميركي آموس هوكشتاين للبنان، ...