استهداف منظم للمملكة العربية السعودية… شركات عالمية تضع قضية خاشقجي فوق عقود الرياض

هكذا وبدون اي دليل ملموس وبدون اي اثباتات او مصادر معلومات موثوقة تم مهاجمة المملكة العربية السعودية . فمنذ بداية قضية اختفاء جمال خاشقجي ظهرت موجة اعلامية باتجاه تحميل السعودية مسؤولية العملية بدون اي دليل فجميع المعلومات المسربة كانت بمعظمها تستند الى مصادر صحفية او نقلا عن مصادر امنية لم يذكر اسمها وبالتالي هي مصادر مركبة وغير دقيقة بل ومتناقضة في بعض الاحيان

كما لم يتم التحقيق بطريقة مهنية محترفة بل وعلى ما يبدو هي حملة اعلامية محضرة سلفا مدفوعة الثمن لمهاجمة السعودية، وفي تناسق خبيث أعلنت شركات ومؤسسات إعلامية غربية عملاقة أنها ستقاطع مؤتمر استثمار ضخم في السعودية، على خلفية قضية اختفاء الصحفي جمال خاشقجي، علما أن لبعض هذه الشركات مشاريع كبيرة مع الرياض.

هي مؤامرة خبيثة لضرب السعودية يشترك بها جماعة الاخوان المسلمين وقطر وتركيا وتساندهم امريكا بشكل غير رسمي

تادي عواد

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تفاصيل اتفاقية ترسيم الحدود البحرية

النص النهائي لاتفاقية الترسيم البحري بين اسرائيل ولبنان الذي قدمه الوسيط الأميركي آموس هوكشتاين للبنان، ...