عودة ناعياً صفير: صخرة صلبة… “طلعته مثل لبنان ومهيب كأرزه”

نعى متروبوليت بيروت للروم الارثوذكس المطران الياس عودة البطريرك مار نصرالله بطرس صفير ، بكلمات مؤثرة حملت معان كبيرة، ملؤها العنفوان والتقدير والإحترام الكبير للبطريرك صفير.

وقال المطران عودة في بيان: “برحيل المثلث الرحمة البطريرك نصرالله بطرس صفير ، يفقد لبنان راعيا صالحا وقائدا حكيما وشخصية تاريخية تركت أثرها العميق في تاريخ لبنان المعاصر. كان لبنانيا صلبا في وطنيته، كبيرا في مواقفه، وحازما في هدوئه. “طلعته مثل لبنان، وهو مهيب كأرزه” (نشيد الأناشيد5: 15). لم يخف إلا الله، وقد استلهمه في كل أقواله وأفعاله”.

أضاف: “كان بطريركا فريدا من نوعه. لم يكن يخص الموارنة وحدهم، بل كان يخص المسيح أولا ثم لبنان. تمسك بمبادئه في أصعب الأوقات وأحلك الظروف، ودافع عن لبنان وحريته ووحدته واستقلاله رغم كل المخاطر، وكأني به يصرخ مع كاتب المزامير: “الرب معي فلا أخاف ما يصنع بي الإنسان” (مزمور 105: 6).

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تفاصيل اتفاقية ترسيم الحدود البحرية

النص النهائي لاتفاقية الترسيم البحري بين اسرائيل ولبنان الذي قدمه الوسيط الأميركي آموس هوكشتاين للبنان، ...