فضيحة مدوية.. مفاجأة يكشف عنها النائب ميشال ضاهر!

فاجأ النائب في كتلة لبنان القوي ميشال ضاهر اللبنانيين بفضيحة من العيار الثقيل سترمي بثقلها على الازمة المالية الخانقة في لبنان والتي تجلت باقدام الدولة اللبنانية على طباعة كمية كبيرة من العملة الورقية وصلت الى مطار بيروت منذ يومين ونقلت تحت حراسة مشددة من قبل وحدات من الجيش اللبناني الى مصرف لبنان. وقد تبين أن العملة المطبوعة بعد اندلاع الثورة والازمة المالية جاءت من دون تغطية كافية تمهيدا لتسديد رواتب العسكريين وموظفي القطاع العام الذي بات على شفير الحرمان من رواتبه بعد شح الاموال لدى وزارة المال وهو جاء كمخرج لتفادي نقمة افراد المؤسسة العسكرية بحال عدم تمكن الدولة من تأمين رواتبهم لهذا الشهر كما أشيع سابقا في حين جاء تصريح وزير المال في حكومة تصريف الاعمال الاخير بانه “مبدئيا تم تأمين الرواتب لهذين الشهرين المقبلين”.

احد الخبراء الاقتصاديين أبدى خشيته من خطورة هذا الاجراء لجهة الاثار السلبية التي سيتركها إن لناحية انعدام الثقة بنظام مالي يعمد كما فنزويللا الى طباعة عملة بلا تغطية لكسب الوقت وتأجيل الافلاس لاسابيع مقبلة وابعاد نقمة العسكريين والموظفين في ثورة لا ترحم سميت ثورة الجياع في حين أن التصنيف الائتماني بلغ أدنى دركاته وقد تكون خطوة طباعة عملة من دون تغطية بمثابة دك آخر مسمار في نعش الاقتصاد اللبناني الذي اكتملت فصول الانهيار فيه وسيصل بقيمة العملة اللبنانية الى أدنى مستويات لها مقابل الدولار الاميركي.

المصدر : اللبنانية

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

“أكشن إيد” تنظّم جلسات توعية على خطر الكوليرا

نظّمت “أكشن إيد” المنطقة العربية في إطار خطة الاستجابة للطوارئ والتي تُشكّل جزء من مشاريعها ...