غندور لباسيل: اللواء عثمان لم يهبط على الدولة ومؤسساتها بالمصاهرة

شن المحامي والناشط السياسي لؤي غندور هجوماً على الوزير جبران باسيل على خلفية ما نُشر مؤخراً عن نية الأخير إزاحة اللواء عماد عثمان من منصبه، وكتب غندور على صفحاته على مواقع التواصل الإجتماعي:

وفقاً للمادة ٩ من القانون ١٧ /١٩٩٠، يُعيَّن المدير العام لقوى الأمن الداخلي ويُصرَف بمرسوم يتخذ في مجلس الوزراء بناء على اقتراح وزير الداخلية، وبالتالي لا يحق لوزير الخارجية مهما رأى نفسه عظيماً في المرآة أن يختصر مجلس الوزراء في شخصه ليعّين او يقيل على هواه، وليس له، وهو الغارق في الملفات، أن يهدد بوضع أي ملف على الطاولة.
وكذلك فإن اللواء عثمان تدرج في الخدمة حتى وصل الى رتبة لواء، ولم يهبط على الدولة ومؤسساتها بالمصاهرة، وكان همه الأوحد تحصين المؤسسة وإبعادها عن التجاذبات السياسية، وقد بدأت الحملة عليه لأنه يقف بوجه محاولات إخضاع المؤسسة وتحويلها الى مزارع طائفية بذريعة استعادة الحقوق الضائعة.

ليبانون نيوز اونلاين

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

“كذبات كهربائيّة” جديدة تُلفّق للّبنانيين!

سياسة الكذب على اللبنانيين مستمرة في فصولها المختلفة لا سيّما في قطاع الكهرباء والطاقة الذي ...