“إلدا” تكرم منتجي افلام ونشطاء اجتماعيين لبنانيين

‎نظمت الأكاديمية الأوروبية للقيادة والمناظرات “إلدا” elda في بيروت حفل توزيع جوائز لتكريم منتجي الأفلام اللبنانيين الذين تعاونوا مع النشطاء الاجتماعيين والمنظمات غير الحكومية المحلية لإنتاج فيديوهات ترويجية للقضايا الاجتماعية التي يختارونها.

‎تم تمويل المشروع من قبل وزارة الخارجية الألمانية بالتعاون مع She Dares By Sabine ، “مجتمع بيروت السينمائي”، “إنجاز لبنان”، “منتل” بحضور السيد كريستيان ستال مؤسس “إيلدا”.

‎كما نظّم معسكر تدريبي قبل ٥ أيام من الحدث الرئيسي في فندق “سمول فيل” بدارو حيث حضر النشاط ١٠ من المشاريع والفرق النهائية المتأهلة للتنافس على المراتب الأولى والجوائز النقدية. ومن المواضيع التي تم تناولها: ألم الحب، ظلم الحرب، الإعاقة في المجتمعات الهشّة، الهجرة، محرمات الجنس والتعليم وخيال الأطفال. أما الفائزون فهم:

‎الجائزة الأولى Condom Hunter / شادي رباحي ومارك باسط
‎الجائزة الثانيةDad, I Want Peace With The Enemy / نور الهدى، وسام فقيه، بتول عزّ الدين، غدير العشي ودانيا الراعي
‎الجائزة الثالثة Change 2 Change / ميريام سعادة، ريسّا البرجي، كوزيت ديب وسمير القواص

‎قال ستال في كلمته خلال الحفل: “حظي فريقنا بفرصة رائعة للعمل مع ما يقرب من ١٠٠ موهبة لبنانية شابة. وكان من الواضح لي، أن هذا الجيل يقدّر السلام على الكراهية، والحب على الحرب، والتسامح على التقاليد ويدافع عن الحقوق والمساواة”. كذلك، أعلن أنه لا يزال لدى “إيلدا” العديد من المشاريع الجديدة المستقبلية في طور الإعداد.

‎من جهتها، صرحت السيدة سابين أبي عاد (SheDaresBySabine) شريكة البرنامج: “يهدف الشباب دائماً إلى التغيير. إنهم يبحثون باستمرار عن فرص جديدة لإحداث الفرق. ومهمتنا هي تمكينهم وتقديم الأدوات اللازمة لإجراء التغيير الذي لم نتمكن من إحداثه”.

‎ كما أكّد سام لحود، مؤسس ورئيس مجتمع بيروت السينمائي، على أهمية المبادرة وعلى ضرورة توطيد الشراكات بين المؤسسات اللبنانية والدولية لدعم وتمكين الشباب. كذلك، دعا المشاركين إلى عدم اليأس وتحويل التنافس في ما بينهم إلى تعاون، يمكنهم من صنع المستقبل الذي يطمحون اليه.

‎وفي نهاية الحفل تم تقديم جائزتين خاصتين لمشروعين إضافيين هما:
Bulldozer / ميرنا صيداوي
Jawa / اميل بو ديوان

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ساعدوا أنفسكم قبل طلب المساعدة

تظهر بين الفينة والأخرى مقالات في بعض وسائل الإعلام المعروفةِ المصدر تدعو لعودة الرئيس السّابق ...