افرام يحتفي بحلفاء “الحزب”.. مشروع وطن الممانعة!

توقّفت أوساط سياسية متابعة عند العشاء الاحتفالي الذي أقامه النائب السابق نعمة افرام في دارته على شرف وزير المردة المُعيّن حديثاً على رأس حقيبة الاعلام زياد مكاري.

الأوساط وصفت المشهد بالطبيعي كون العلاقة التي تجمع افرام بتيار المرده هي امتداد تاريخي للعلاقة التي كانت تربط والده بالسوريين، إضافةً إلى أنّ مقاربات وتحرّكات المرشح الكسرواني دائماً ما تتوخّى ازعاج فريق الممانعة وما آخرها امتناعه عن المشاركة باللقاء التكريمي الذي أقامه حزب الكتائب اللبنانية لشهدائه، رغم التحالف الانتخابي الذي يجمعهما.

وقد اعتبرت الأوساط أنّ افرام يُجسّد “المعارضة المقنّعة” التي تضع الانسان كأولويّة في مشاريعها لكنّها لا تتجرأ على مواجهة مَن يقوّض حياة الانسان في لبنان، كما يحرص على تمتين علاقته مع أحزاب وقوى السلطة.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ما لم يقله جعجع

شهد المقر العام للقوات اللبنانية في معراب مؤتمراً صحفياً لرئيس الحزب سمير جعجع بحضور نواب ...