“وول ستريت جورنال”: أميركا تضغط على مصرف لبنان… وتهدد بفرض عقوبات

ذكرت صحيفة “وول ستريت جورنال” أن مسؤولين وديبلوماسيين في الولايات المتحدة الاميركية وغيرهم من المسؤولين في مجال إنفاذ القانون المالي والدبلوماسي يمارسون ضغوطًا على البنك المركزي اللبناني كجزء من حملة دولية لتهميش حزب الله المدعوم من إيران ومعارضة الفساد وتخفيف الأزمات الاقتصادية والسياسية في البلاد.

وقال مسؤولون غربيون إن واشنطن وحلفاءها يطالبون منذ أشهر بإجراء تدقيق جنائي للبنك المركزي، ويعتقدون أنه قد يكشف عن أدلة على غسل الأموال والفساد وعلاقات كبار المسؤولين اللبنانيين بحزب الله.

وتشمل الضغوطات على البنك المركزي التهديد بفرض عقوبات بحسب مسؤولين غربيين، وهي خطوة نادرة، وعادة ما تحتفظ الولايات المتحدة بها لاعدائها مثل كوريا الشمالية وإيران وفنزويلا.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

جريمة تفجير بيروت: حصار التحقيق!

بات التحقيق في التفجير المرعب الذي دمر مرفأ بيروت تحت الحصار، رغم أنه أتى على ...