اخبار العالم

هل هي عودة الارهاب؟… شمخاني هدّد إسرائيل بتفعيل “تدابير محسوبة للردع” إذا استمرت هجماتها في سوريا!

الضربات الإسرائيلية للقوات الإيرانية و”العميلة” في سوريا توقع خسائر عسكرية وبشرية ضخمة،وتثير تأزّماً شديداً في في إيران!  وقد فشلت محاولات إيران لإقناع روسيا بالتصدّي للطيران الإسرائيلي. 

ماذا تستطيع إيران أن تفعل؟ عسكرياً، لا شيء! لكن الإيرانيين “خبراء بالإرهاب”!  من عمليات بيروت ضد السفارة الأميركية ومقرات المارينز وحتى.. عملية الخُبَر! أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، علي شمخاني، “سمح الأخلاق”: “إذا استمرت” العمليات الإسرائيلية (فقط.. “إذا استمرّت”!) فستقوم إيران “بتفعيل بعض التدابير المحسوبة للردع”! هذا تهديد “ناعم”، ولكنه “واضح”، بالعودة إلى العمليات الإرهابية الكبرى التي تخصّص بها نظام الملات!

وقد حذرت إيران إسرائيل يوم الثلاثاء من رد “حازم وملائم” إن استمرت في مهاجمة أهداف في سوريا حيث تدعم طهران الرئيس بشار الأسد والقوات الحكومية في الحرب المستمرة منذ نحو ثمانية أعوام ضد مقاتلي المعارضة والمتشددين.

ونسبت وكالة أنباء فارس إلى شمخاني قوله “إذا استمرت هذه الأعمال، فسوف يتم تفعيل بعض التدابير المحسوبة للردع والرد بشكل حازم ومناسب بحيث يكون درس عبرة لحكام إسرائيل الكذابين والمجرمين”.

وفي يناير كانون الثاني شنت الطائرات الحربية الإسرائيلية هجوما على ما وصفته إسرائيل بأنه مخزن أسلحة إيرانية في سوريا.

ونقلت وحدة إعلام تابعة لجماعة حزب الله عن المعلم قوله يوم الثلاثاء إن الحكومة السورية ترى أن من واجبها إبقاء قوات الأمن الإيرانية على الأراضي السورية.

وقالت إيران مرارا إنها ستبقي على قواتها المسلحة في سوريا.

المصدر : شفاف الشرق الاوسط

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *