هذا الإتفاق هو الذي دمّر لبنان…

علّق عضو تكتل الجمهورية القوية النائب وهبه قاطيشا على حديث رئيس التيار الوطني الحرّ النائب جبران باسيل أمس الأحد، مشيراً الى أن باسيل “لم يقدم أي جديد، بل سعى لتلطيف مواقفه، لكن أحدا يعد يصدقه بعدما فقد مصداقيته مع معظم الكتل النيابية كما مع دول القرار المعنية بالشأن اللبناني، وكذلك مع حزب الله الذي يطالب باسيل بإعادة النظر بتفاهم مار مخايل معه”.

وسأل قاطيشا: “ماذا يعني باسيل بتطوير هذا الإتفاق لمصلحة لبنان، وماذا بقي من لبنان؟ فهذا الإتفاق هو الذي دمر لبنان وحجب كل المساعدات العربية والدولية عنه. كما أنه من الواضح أن الحزب لم يعد يصدقه بعد إفلاسه مسيحيا فهو لم يعد لديه التأييد حتى داخل التيار حيث هناك معارضة واسعة ضده”.

وقلل قاطيشا في حديثه مع “الأنباء الإلكترونية” من أهمية لقاء المستشار الرئاسي سليم جريصاتي مع السفير السعودي وليد البخاري “لأن السعوديين لا يصدقون ما يقال لهم، خاصة من فريق رئيس الجمهورية بعدما تبين أنه في المحور الإيراني ويفاخر بذلك. أما إذا كان الهدف”القوطبة” على الرئيس الحريري، فالسعودية ليست على عداء معه، وكل ما تريده عدم مشاركة حزب الله في الحكومة”. 

الانباء

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الصقر يحلّق حراً، والتيار يخرس! (بقلم ليبان صليبا)

  بعد أن بلغت قضية الأخوين الصقر مداها الأقصى قضائياً وسياسياً وتيارياً، بدأ المسار التراجعي ...