اخبار العالم

موسكو: “تعير اهتماما كبيرا لضمان أمن إسرائيل”

استبقت موسكو محادثات تجريها مع أميركا وإسرائيل تركز على الأزمة السورية والوجود الايراني، بالتلويح بورقة ضمان أمن إسرائيل.

وخلال مؤتمر صحافي عقده أمين مجلس الأمن الروسي نيكولاي باتروشيف، مع رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو، قبل اجتماعاً ثلاثياً يضم الى جانب المسؤول الروسي مساعد الرئيس الأميركي للأمن القومي جون بولتون، ورئيس مجلس الأمن القومي الإسرائيلي مئير بن شبات. أكد باتروشيف، أن بلاده “تعير اهتماما كبيرا لضمان أمن إسرائيل”، لكنه شدد على أن “تحقيق هذا الهدف يتطلب استتباب الأمن في سورية”.

وذكر باتروشيف أن هذا الاجتماع المقرر اليوم وغدا، سيركز على التطورات الراهنة في الشرق الأوسط خصوصاً الملف السوري، مشيرا إلى أنه سيجري بحث الخطوات التي لا بد من اتخاذها لإحلال السلام في سورية، بما فيها التوصل إلى تسوية سياسية داخلية، واستكمال القضاء على فلول الإرهابيين، وتقديم المساعدات الإنسانية وإعادة الإعمار الاقتصادي والاجتماعي.

من جهته أكد نتانياهو أنه سيترأس الاجتماع، الذي وصفه بـ “التاريخي”، غدًا الثلثاء، والذي سيبحث قضية إيران وسورية. وشدد على إن تل ابيب ستتخذ التدابير اللازمة كافة لمنع تواجد القوات الإيرانية على حدود الدولة العبرية.

كما عبر نتنياهو عن شكره لروسيا على جهودها في إعادة رفات الجندي الإسرائيلي إلى بلاده. وسيجري باتروشيف خلال إقامته في إسرائيل أيضا لقاءات ثنائية مع نظيريه الأميركي والإسرائيلي.

وذكرت صحيفة “يديعوت أحرنوت” العبرية أن تل أبيب ستعرض خلال المحادثات مواقفها في شأن التدخل الإيراني في سورية وستستمع أيضًا إلى مواقف روسيا والولايات المتحدة من أجل التوصل إلى اتفاقات فيما بينهما.

الحياة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق