مقتل قاسم سليماني والقيادي بالحشد الشعبي أبو مهدي المهندس بغارة أمريكية.. وإيران تؤكد

أعلن التلفزيون العراقي الرسمي في ساعة مبكرة اليوم الجمعة، أن الجنرال الإيراني قاسم سليماني قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري والقيادي بالحشد الشعبي العراقي أبو مهدي المهندس قتلا في قصف استهدف موكبهما قرب مطار بغداد.
وأكد أحمد الأسدي المتحدث باسم قوات الحشد الشعبي، مقتل سليماني والمهندس، في ضربة جوية استهدفت سيارتهما على طريق مطار بغداد الدولي في وقت متأخر أمس الخميس.

وأكد الحرس الثوري الإيراني مقتل سليماني في غارة صاروخية استهدفته قرب مطار بغداد فجر الجمعة، واتهم الولايات المتحدة بالوقوف وراءها.

وقال الحرس الثوري في بيان بثه عبر التلفزيون الإيراني، إن ”حرس الثورة يعلن أن الحاج قاسم سليماني قتل في هجوم أمريكي استهدف مطار بغداد هذا الصباح“.

من جانبه، ذكر التلفزيون الرسمي الإيراني، فجر الجمعة، أن مروحيات أمريكية شنت غارات جوية على مطار بغداد، وطريق قريب منه، أسفر عن مقتل سليماني، والمهندس، حيث استهدفت إحدى الغارات سيارة كانا يستقلانها مع آخرين، ما أسفر عن مقتلهما وآخرين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بمناسبة يوم القدس: تقرير استخباراتي إيراني سرّي يفضح فشل ترويض الفلسطيني

كتب موقع بيروت أوبزرفر كشفت مصادر واسعة الاطلاع ومقربة جداً من الأوساط القيادية في إيران ...