تحت المجهر

ما هو سر ال 851458 دولار الاضافية التي طلبها الوزير جبران باسيل؟

كتب العميد المتقاعد اندريه ابو معشر على فايسبوك :

حضرة معالي وزير الخارجية والمغتربين ووزير المالية ورئيس بعثة لبنان الى الامم المتحدة المحترمين

تحية وبعد
اولا ، تجدون في المستند رقم واحد كتاب وزارة الخارجية تطلب فيه من وزارة المالية تحويل مبلغ بقية ١٣٦٠٨٨٠ دولار اميركي لصالح بعثة لبنان الى الامم المتحدة ولزوم بدل تسديد اشتراكات عضوية لبنان في الامم المتحدة عن العام ٢٠١٩ واستنادا لكتاب موجه من بعثة لبنان تحت رقم ١٤/٧ تاريخ ٢٠١٩/١/٤.

ثانيا، تجدون في المستند رقم ٢ كتاب الامم المتحدة الذي يذكر فيه مضمون المادة ١٩ الذي يسقط حق الدولة بالتصويت بعد تلكؤها عن تسديد قيمةِ اشتراكات عن عامين وتشدد الوثيقة على ان هذا الاجراء يتخذ بعد تخطي قيمة المتاخرات لعامين او اكثر اي ان هذا الاجراء لا يتخذ الا بعد عامين على التاخر.

ثالثا، يظهر المستند رقم ٣ قيام وزارة المالية بتحويل مليون و ١٠٠ الف دولار بشهر ١٠ سنةً ٢٠١٨ لبعثة لبنان في الأمم المتحدة لتسديد ما عليه من اشتراكات عن عام ٢٠١٨ كما بينت في الكشوفات التي وزعتها.

 

استنادا الى ما ورد اعلاه نستنج ما يلي:

ان لبنان تاخر عن دفع اشتراكات عامي ٢٠١٨ و٢٠١٩ وليس حصرا كما يشير المستند رقم واحد ان التاخر هو حصرا عن عام ٢٠١٩ وهذا الامر بحاجة للتاكيد من قبلكم

يشير المستند رقم اثنين ان القيمة المتوجبة على لبنان توازي ٤٥٩٠٠٨ دولار اميركي ووفقا للمادة ١٩ فان هذه القيمة يفترض ويجب ان تغطي عامين اي قيمة اشتراك العام الواحد توازي حوالي ٤٥٩٠٠٨ اي ما يوازي ٢٢٩٥٠٤ دولار اميركي للعام الواحد، فلماذا تم اصدار تعميم بتحويل ١٣١٠٤٦٦ دولار اميركي اي ما يوازي اشتراكات عن ٦ سنوات.

المستندين متناقضين ويحتاجان للتوضيح وللتدقيق وينبغي اطلاع الراي العام لماذا هذه الفوارق، وهل فعلا لبنان متأخر عن عامين او عن عام واحد؟ وما هي القيمة الفعلية للاشتراك عن العام الواحد؟ هل هناك خطا في الرقم المعتمد من قبل الامم المتحدة؟ هل فعلا حولت وزارة المالية المبالغ المرصودة الى بعثة لبنان في الامم المتحدة ؟ هل ان بعثة لبنان الى الامم المتحدة سددت الاشتراكات ام انها تطلب اموالا وتصرفها من غير وجه حق؟

كل هذه المعطيات بحاجة للتوضيح وينبغي انشاء لجنة تحقيق برلمانية لكشف ملابساتها، الموضوع لم يعد يتعلق بالحق بالتصويت فقط انما الحق ايضا بمعرفة كيفية ادارة الاموال العامة

المحاربون القدامى

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *