اخبار العالم

للمرة الأولى.. طائرات روسية تقصف نقطة عسكرية تركية في إدلب

استهدفت طائرات حربية روسية بعدة غارات جوية موقعاً عسكرياً للجيش التركي بالقرب من مدينة إدلب، اليوم الثلاثاء.

وقال مراسل بلدي نيوز في إدلب نقلاً عن مراصد محلية عسكرية، إن طائرة حربية روسية تابعة لقاعدة حميميم العسكرية الروسية، شنت ثلاث غارات جوية متتالية مستخدمةً صواريخ شديدة الانفجار على نقطة المراقبة التركية المنشأة حديثاً في قرية قميناس جنوب شرق إدلب.

وبحسب المراسل فإن الاستهداف تسبب بحريق كبير وإصابة عدد من عناصر الجيش التركي بجراح متفاوتة بالإضافة إلى تدمير آليات عسكرية تركية.

ويعتبر الاستهداف الجوي الروسي هو الأول من نوعه لمناطق عسكرية تركية في الشمال السوري، في تطور لافت لاحتدام الصراع وزيادة التوتر بين تركيا وروسيا، حيث كان من المعتاد أن يستهدف طيران النظام أو مدفعيته المواقع العسكرية التركية، وتكرر في عدة مناطق كنقاط شير مغار ومورك بحماة والترنبة وتفتناز بإدلب.

وكانت فصائل المعارضة السورية بدأت ظهر اليوم الثلاثاء عملاً عسكرياً محدوداً على بلدة النيرب بريف إدلب الشرقي، وتمكنت من تدمير واغتنام عدة مدرعات عسكرية وقتل عشرات من عناصر ميليشيات النظام وحميميم فضلاً عن تدمير طائرة مروحية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *