اخبار العالم

لا يوجد موقع آخر يمثل فرنسا مثل كاتدرائية نوتردام

يحاول رجال الإطفاء إنقاذ ما يمكن إنقاذه من الهيكل الرئيسي لكاتدرائية نوتردام الإثرية في العاصمة الفرنسية.

بعد ان اندلع حريق في الكاتدرائية وهي أحد أشهر الصروح الدينية والسياحية في باريس والعالم.

ولم يتضح بعد سبب الحريق. لكن المسؤولين يقولون إنه قد يكون مرتبطا بأعمال التجديد الحاصلة في المبنى.

وتجري عملية كبرى لإخماد واحتواء الحريق في المبنى ذي الطراز القوطي الذي يعود تاريخه إلى 850 عاما، والذي ارتبط اسمه برواية الكاتب الفرنسي الشهير فيكتور هوغو.

لا يوجد موقع آخر يمثل فرنسا تمامًا مثل نوتردام، فمنافسها الرئيسي كرمز وطني، برج إيفل، لا يزيد عمره عن قرن. ووقفت نوتردام شامخة في باريس منذ القرن الثاني عشر.

وحملت إحدى أهم الروائع الأدبية الفرنسية اسم الكاتدرائية، حيث كتب فيكتور هوغو روايته “أحدب نوتردام” جاعلا أحداثها تدور بشكل أساسي في الكاتدرائية.

وكانت آخر مرة حصلت أضرار كبيرة فيها خلال الثورة الفرنسية، لكنها نجت من حربين عالميتين دون ضرر يذكر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق