قلق عوني من وهّاب

يتخوّف التيار الوطني الحر من مسألة التحالف مع الوزير السابق وئام وهّاب خاصة أنّه ووسط تدنّي التأييد الشعبي للعهد، قد لا تُشكّل أصوات وهّاب سوى تعزيزٍ للمقعد الرابع الذي حصلت عليه لائحة ضمانة الجبل والتي جمعت تحالف “التيار” مع النائب طلال ارسلان في دائرة الشوف عاليه، دون أن تكون إضافة للوصول إلى الحاصل الخامس.

الخوف الرئيسي يكمن في حصول وهّاب على نسبة ٨.٧٧٪؜ في الدائرة الصغرى، بينما حصل نائبيّ “التيار” ماريو عون على ٦.١٢١٪؜ وفريد البستاني على ٣.١٧٤٪؜، ما يعني حجز وهاب للمقعد الرابع الذي ستناله اللائحة عوض عون أو البستاني، في حال نجح رئيس حزب التوحيد العربي من تخطّي أحد مرشّحيّ التقدمي الاشتراكي عن المقعدين الدرزيين في الشوف.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

حزب الله يخسر الأكثرية وسقوط خيار الحريري

كانت ثورة في الصناديق. سبح فيها اللبنانيون عكس كل التيارات. فيما غرق الآخرون في بركة ...