عونيون يعتدون على مواطنين عزل بالضرب والخطف والاحتجاز في مركز التيار الوطني الحر في مدينة البترون

استنكر عضو “تكتل الجمهورية القوية” النائب فادي سعد “ما تعرض له عدد من الشبان بينهم منتمون إلى حزب القوات اللبنانية من اعتداء بالضرب والاحتجاز في مركز التيار الوطني الحر في مدينة البترون”.

وأعرب في بيان عن خشيته “من محاولات البعض العودة إلى الممارسات التي تذكرنا بعهود ولت ولن نسمح بالعودة إليها”.

وأكد أن “القضية باتت في عهدة الأجهزة القضائية المختصة وهي قيد المتابعة من قبلنا حتى النهاية ونحذر من التمادي في تكرار هذه الممارسات التي لن تحمد عقباها”.

ودعا الأجهزة الامنية إلى “عدم التساهل واتخاذ الاجراءات اللازمة لمنع تكرار ما حصل أمس في مدينة البترون”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

واشنطن تايمز: يجب رمي النظام الإيراني القاتل في مزبلة التاريخ

نشرت صحيفة واشنطن تايمز مقالا تحت عنوان «حان الوقت لإنهاء كابوس الاستبداد الوحشي في إيران»: ...