طيران الأسد يستهدف ميليشياته.. والثوار يخرجوهم من تحت الأنقاض

يبدو بأن النظام السوري لم يعد يميز بين خصمه وحليفه ضمن سياق تصعيده المكثف ضد مناطق إدلب وريف حماة في الآونة الأخيرة.

فقد قام الطيران الحربي التابع لنظام الأسد يوم أمس باستهداف العشرات من ميليشيات “المصالحات” التابعة للفيلق الخامس أثناء المعارك في بلدة “الحويز” مع فصائل الثورة، فيما يبدو أنه عمل غير مقصود، أو ناجم عن استهتاره أساساً بسلامة عناصره.

وقد قـ.تل عدد كبير من تلك الميليشيات، فيما علق العديد منهم تحت الأنقاض، حيث نشرت وكالة “إباء” التابعة لـ “هيئة تحرير الشام” تسجيلاً مصوراً يظهر استغاثتهم من تحت الأنقاض بينما الثوار يحاولون انتشالهم من تحتها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ديفيد شنكر: أميركا تعمل على تأمين حياد لبنان… و«حزب الله» لا يهمه الإصلاح بل الدفاع عن إيران

الشرق الأوسط _ هدى الحسيني رأى ديفيد شنكر، مساعد وزير الخارجية الأميركي لشؤون الشرق الأدنى، ...