اخبار العالم

ستة قتلى بالغارات الإسرائيلية قرب دمشق

تسبّبت الغارات التي شنتها اسرائيل ليل الأحد الإثنين على موقع للجهاد الإسلامي الفلسطيني قرب دمشق بمقتل ستة مقاتلين على الأقل، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، بينهم العنصران اللذان أعلنت سرايا القدس مقتلهما، وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن إن القصف الإسرائيلي تسبب “بمقتل أربعة مقاتلين موالين لإيران، أحدهم سوري بينما لم يتمكن من تحديد جنسيات الثلاثة الآخرين، بالإضافة الى عنصري الجهاد الإسلامي”، موضحا أنّ “قوات إيرانية كانت موجودة داخل المقر الذي جرى استهدافه”.

غارات إسرائيلية تستهدف الجهاد الفلسطينية

وكان الجيش الإسرائيلي أعلن أنّه شنّ ليل الأحد الاثنين غارات جوية استهدفت “مواقع” للجهاد الإسلامي قرب دمشق وأدّت لمقتل اثنين من عناصرها، وذلك ردّاً على قصف صاروخي شنّته الحركة الفلسطينية من قطاع غزة على جنوب تلّ أبيب انتقاماً لمقتل أحد عناصرها برصاص القوات الإسرائيلية يوم الأحد.

وقال الجيش الإسرائيلي في بيان إنّ “مقاتلات إسرائيلية قصفت أهدافاً إرهابية تابعة لحركة الجهاد الإسلامي جنوب دمشق في سوريا، بالإضافة إلى عشرات الأهداف التابعة للجهاد الإسلامي في جميع أنحاء قطاع غزة”، وأوضح البيان أنّه “في منطقة العادلية الواقعة خارج دمشق قُصف مجمّع لحركة الجهاد الإسلامي كان يُستخدم كمركز لنشاط الحركة في سوريا”.

قتيلان من الجهاد

وفجر الإثنين أعلنت سرايا القدس، الجناح العسكري للجهاد، مقتل اثنين من مقاتليها في القصف الإسرائيلي على سوريا، وأوضحت السرايا الفلسطينية في بيان إنّها “تزفّ المجاهدين زياد أحمد منصور (23 عاماً) وسليم أحمد سليم (24 عاماً) اللذين ارتقيا على إثر قصف صهيوني في دمشق”، واعتبر البيان أنّ استهداف إسرائيل سرايا القدس في سوريا جاء “بعد عجز العدوّ عن مواجهة مجاهدي سرايا القدس في أرض الميدان”.

استهداف محيط دمشق

وفي دمشق نقلت وكالة الأنباء الرسمية السورية “سانا” عن مصدر عسكري لم تسمّه أنّ “الطيران الحربي الإسرائيلي قام، من خارج مجالنا الجوي ومن فوق الجولان السوري المحتلّ، باستهداف محيط دمشق بأكثر من موجة من الصواريخ الموجّهة”، وأضاف المصدر أنّ “بعضاً” من هذه الصواريخ “تمّ تحييده عن مساره”، في حين تمّ تدمير “غالبية” ما تبقّى منها “قبل الوصول إلى أهدافها”، مشيراً إلى أنّ “التدقيق في نتائج العدوان ما يزال مستمرّاً”.

وبحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان، فقد استهدف القصف الإسرائيلي “مواقع عدة للحرس الثوري الإيراني والجهاد الاسلامي على بضعة كيلومترات من مطار دمشق”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *