لبنان

رياض سلامة يوضّح.. فيزداد الغموض

أصدر حاكم مصرف لبنان رياض سلامة بياناً حول تصريحه الأخير بما يتعلق بالأوراق النقدية وجاء في البيان: “تناولت بعض وسائل الإعلام بلسان محللين اقتصاديين وماليين مواضيع اثيرت في مقابلتي الاخيرة في برنامج “صار الوقت” على قناة MTV، منها موضوع الأوراق النقدية وتداولها، حيث كان تصريحي واضحاً بما يتعلق بالأوراق النقدية.

إن الإلزام القانوني للمصارف هو إلزام لتسديد هذه المبالغ النقدية وبالليرة اللبنانية، وأن ما تقوم به المصارف اللبنانية بتسديد مبالغ بالدولار الأميركي هي خدمة تقدمها. ولا اعتراض لي عليها. فإنني لم اذكر بأي لحظة ان المصارف يمكن ان تحول الودائع لديها التي هي بالدولارات إلى الليرة اللبنانية”.

إلى ذلك، نفى سلامة لوكالة “رويترز” نيته استخدام الصلاحيات الإستثنائية التي طلبها في كتاب لوزير المال علي حسن خليل، بخصوص استحداث إجراءات جديدة.
وأكد أن الهدف هو ضمان تطبيق الإجراءات بشكل عادل ومتساوٍ على المودعين والعملاء، ورأى أنه “من الضّروري توحيد القيود التي طبّقتها المصارف وتنظيمها”.

وكان سلامة قد توجّه في وقت سابق إلى وزير المال بكتاب، يطلب فيه منحه صلاحيات تجيز له إصدار تعاميم تشرع التدابير التي تتخذها المصارف حالياً لجهة تعاطيها مع المودعين، وأن الأمر لا يتعلق بتدابير جديدة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *