“حزب الله” يرد على قرار المحكمة الدولية برفع يافطات “فخر” بـ سليم عياش

ردّ “حزب الله” على قرار المحكمة الخاصة بلبنان في قضية اغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري لم يتأخر، حيث تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صوراً ليافطات لمن ادانته المحكمة بجريمة الاغتيال، كتب عليها “ابناء بلدة حاروف يفتخرون بابنهم المقاوم الحاج سليم عياش”.

واضح ان العيش المشترك لا يدخل في قاموس “حزب الله”، وما قاله حسن نصر الله، من أن “الحزب غير معني بقرارات المحكمة الدولية الخاصة بلبنان في قضية اغتيال رئيس الوزراء الأسبق رفيق الحريري” بدأ تنفيذه، حيث سبق أن اعلن في كلمته بمناسبة ذكرى “الانتصار” في حرب تموز عام 2006، إنه “إذا حكم على أي من إخواننا بحكم ظالم كما هو متوقع، فنحن متمسكون ببراءة إخواننا” مؤكدا أن “القرار الذي سيصدر بالنسبة إلينا كأنه لم يصدر، لأن القرار صدر منذ سنوات طويلة”، وأضاف “ليس المهم مضمون قرار المحكمة الدولية بل الانتباه إلى محاولات البعض استغلاله لاستهداف المقاومة”.

يافطة

عياش الذي اعلنت غرفة الدرجة الاولى انه “مذنب بما لا يرقى اليه الشك بوصفه مشاركا في تنفيذ القتل المتعمد لرفيق الحريري”، هو ابن بلدة حاروف، وُلد بتاريخ 10 تشرين الثاني 1963، وهو ابن جميل دخيل عيّاش (الأب) ومحاسن عيسى سلامة (الأم). وسبق له أن أقام في أماكن منها: بناية طباجة، الكائنة في شارع الجاموس، بالحدت، في جنوب بيروت؛ وفي مجمّع آل عيّاش في حاروف، بالنبطية، في جنوب لبنان.

رسالة “حزب الله” وصلت سريعاً، هو يفتخر بسليم عياش وبما ارتكبته يداه، ولن يسلمه لعدالة الارض الا انه بالتأكيد لن يفلت من عدالة السماء.

راديو صوت بيروت انترناشيونال

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

“الحزب” يتدخل: فرملة جعجع أولوية!

بعد أن أفرزت الانتخابات النيابية فوزاً كبيراً لحزب القوات اللبنانية وبفارق شاسع عن خصمه المباشر، ...