حزب الله.. وانقلب السحر على الساحر

“ايه عطيها من قلبك” هكذا يشجع مناصروا حزب الله بعضهم البعض على استباحة الممتلكات العامة والخاصة وهكذا تزهق على أيديهم أرواح المواطنين.. و كأن طريق القدس تمر من الطيونة الى عين الرمانة.. في زواريب ساحة المعركة في لبنان ..باتجاه العدالة

حزب الله هدد العدالة و اليوم قتلها .. فها هي تهديدات حسن نصرالله بخطابه الاخير تتبلور اليوم في الساحات ، فكل ما لا يسير وفقا لرضى الثنائي الشيعي يلجأ الأخير للعب ورقته الأخيرة “محاولة فرض حرب اهلية و ٧ ايار جديد” يتوجه فيه بقوة السلاح لقمع و اثارة المخاوف بقلب كل من تجرأ و عارضه رافضا لهيمنة الحزب الإيراني في لبنان.

ما يشهده لبنان اليوم من تفلت لسلاح الميليشيات وتشبيحات القمصان السود امر لا يتحمّله لا عقل ولا منطق. أسلحة منتشرة من دون حسيب أو رقيب خارجة عن إطار شرعية الدولة، وموزّعة بين أيدي حزب لا يحترم لا قانون ولا دولة،فهذه المشاهد ليست مناورات لطريقة مواجهة اسرائيل الشيطان الأكبر حسب قول زعيم عصابة حزب الله حسن نصرالله انما ليحرر المتهم والمطلوب للقضاء علي حسن خليل ومطلوبين اخرين من ايدي العدالة.

راديو صوت بيروت انترناشيونال

x

‎قد يُعجبك أيضاً

لأول مرة تذكر المجاعة بحق الموارنة وترتقي قضيتهم الى المجالس الدولية والقانون الدولي

حققت منظمة الدفاع عن المسيحيين ومواجهة مضطهديهم التي يرأسها مؤسسها توفيق بعقليني والمتخذ مقراً لها ...