تنفيسة.. / بقلم سحر الخطيب

لا أعرف مضمون مسرحية تنفيسة، وقد يستوي احتمال ان يكون رائعا او هزيلاً . فليس انتقاد رئيس الجمهورية ميشال عون والمسؤولين السياسيين بأمر كاف لإعلاء فحوى اي عمل او قول ولو انه على قلبي احلى من العسل! نحن أمام مسألة أخرى، أن العمل المسرحي هذا قد مُنع بأمر أمني – تنص عليه القوانين البالية- وبهدف سياسي. هلق انسوا شوي انو العروض العسكرية ما حدا وقفها، وأن الاستقواء بالسلاح والتهريب شغّال، وانو النيترات فات وانفجر وانو بالأخير المسرحيات بتطلع هي الخطر!!!!! الحكي لازم يكون من نوع شو الرد؟ كيف لازم نرد؟ هون بصير استمرار المسرحية بحد ذاتو هو الرد.. استمرار العرض يعني عرضها شارع شارع، زنقة زنقة دار دار.و شو ما صار يصير.. وانا ما بقى بدي كون كجمهور حفظوني سطر سطرين وبوقف معكم.. والبصير عليكم بصير علينا.. صراحة حاسي زهقنا نكون جمهور.. من زمان عم نتفرج! ع كل شي! وهاي هي اخطر مسرحية عم تلعبها فينا المنظومة!

سحر الخطيب

x

‎قد يُعجبك أيضاً

أسعد رشدان لمناصري التيار الوطني الحر: “لتترحّموا عَ فردة رنجر من رنجرات القوات”

روى الممثل أسعد رشدان موقفاً حصل بينه وبين أحد مناصري التيار الوطني الحر أثناء انتظاره ...