بـ”آلة للكلاب”.. اعتقال فتاة إيرانية لعدم ارتداء الحجاب بطريقة عنيفة

عبر نشطاء إيرانيون عن غضبهم على منصات التواصل الاجتماعي، اليوم الأربعاء، بعد قيام سلطات الأمن باعتقال فتاة بذريعة عدم ارتداء الحجاب.

اعتقال الفتاة تم في وضح النهار وأمام أعين المارة، واستخدمت قوات الشرطة آلة لإمساك الكلاب أثناء اعتقال الفتاة.

الصحفية والناشطة مريم مقدم، كتبت تغريدة عبر “تويتر” بقول: “أنتم تقتلون المتظاهرين ثم تبررون، فما بالك بهذه الحادثة” في إشارة إلى الطريقة الوحشية لاعتقال الفتاة.

فيما وصف الناشط علي رضا فيضي في حديثه لموقع “سحام نيوز” الإصلاحي، اعتقال الفتاة بسبب عدم ارتداء الحجاب بأنه “مخالف للقوانين والأعراف”

من جانبه، قال الصحفي في القناة الأولى “إمامي” في برنامج له، “إذا كانت الشرطة تريد اعتقال شخص ما، فلماذا تستخدم آلالات وأدوات غير مرخصة، لأنها مخالفة للكرامة”.

بدوره، قال قائد الشرطة الإيرانية حسين أشتري، إن عملية اعتقال الفتاة بطريقة وحشية في طهران، “قيد التحقيق”، مضيفاً أن “النتائج ستعلن قريباً”، وزاعماً بأن “اعتقال هذه المرأة لا علاقة له بالحجاب”.

المصدر: موقع العين الاخبارية

x

‎قد يُعجبك أيضاً

وزير داخلية إيران يتهم “الأعداء”.. بتظاهرات العطش

ألمح وزير الداخلية الإيراني أحمد وحيدي إلى وقوف من وصفهم بـ “الأعداء” وراء تظاهرات المياه ...