بعد الانهيار التاريخي.. ترامب يتخذ خطوات “عاجلة” لإنقاذ النفط الأمريكي

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاثنين أن الولايات المتّحدة ستستغلّ الانهيار التاريخي الحاصل لأسعار الخام لشراء 75 مليون برميل لملء مخزونها الاستراتيجي من النفط، في خطوة يرى فيها مراقبون محاولة لإنقاذ أسعار الخام الأمريكي.

وقال ترامب خلال مؤتمره الصحافي اليومي في البيت الأبيض بشأن تطوّرات وباء كوفيد-19 “نحن نملأ احتياطاتنا النفطية الوطنية… كما تعلمون الاحتياطيات الاستراتيجية. ونحن نتطلّع إلى وضع ما يصل إلى 75 مليون برميل في الاحتياطيات نفسها”مضيفا أن إدراته ستدرس وقف شحنات النفط القادمة من السعودية.

وانهارت أسعار الذهب الأسود يوم الإثنين، لدرجة أنّ سعر بعض براميل الخام الأمريكي انخفض إلى ما دون الصفر ما يعني أنّ المتعاملين دفعوا من جيوبهم للتخلص من هذه السلعة.

وفي 17 نيسان/أبريل الجاري بلغ احتياطي الولايات المتّحدة من النفط 635 مليون برميل، علما بأن السعة القصوى المسموح بها حالياً هي 713,5 مليون برميل.

وهذه الكميات الضخمة من النفط مخزنة في أربعة مواقع تحت الأرض تمتد على طول سواحل خليج تكساس ولويزيانا، في جنوب البلاد، وتبلغ سعتها التخزينية القصوى 727 مليون برميل.

ويرمي هذا الاحتياطي الأمريكي من الذهب الأسود إلى سد أي عجز قد ينجم عن حالات طارئة.

وانهارت أسعار النفط الأمريكي المدرج في بورصة نيويورك لأول مرة في التاريخ إلى ما دون الصفر عند انتهاء جلسة التداولات الاثنين بسبب تخمة في المخزون أجبرت المستثمرين على الدفع من جيوبهم من أجل التخلص من هذه السلعة.

ونظرا إلى أن مهلة عقود أيار/مايو تنقضي الثلاثاء، تعين على المتعاملين العثور على مشترين في أقرب وقت ممكن.

لكن مع امتلاء منشآت التخزين في الولايات المتحدة بشكل هائل خلال الأسابيع الأخيرة، أُجبر المتعاملون على الدفع لقاء الحصول على مشترين ما تسبب بإغلاق سعر برميل خام غرب تكساس الوسيط على 37,63 دولار تحت الصفر.

المصدر: أ ف ب

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ترسانة عسكرية ضخمة باتت في أيدي «طالبان»

عربات مصفحة وناقلات جند وطائرات نقل وأسراب من طائرات الإسناد البري وعشرات المروحيات أدى الانهيار ...