تحت المجهر

القضاء يحمي القاضي جوني لماذا لم يحمي سواها؟

إستغربت بعض الأوساط البيان الصادر عن مجلس القضاء الأعلى الذي يطلب عدم التعرض للقضاة في مدار التعليق على الأحكام القضائية بعد سلسلة من الإنتقادات للحكم الذي أصدرته القاضية فاطمة الجوني بشأن ملكية المؤسسة اللبنانية للإرسال، وتساءلت هذه الأوساط عن سبب غياب مجلس القضاء الأعلى عن السمع والصوت عندما تناول سياسيون وصحافيون من أمثال وئام وهاب وسالم زهران بعض القضاة بالتجريح الشخصي.

المصدر : صوت لبنان

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *