الراعي: لنزع السلاح غير الشرعي وإعلان الحياد

أشار البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي إلى أننا “نمر بصعوبات لكن لا يجب ان نبقى تحتها فهذا الوطن وطننا وعلينا بناؤه بتجرد وخلق الثقة من خلال تضافر الجهود”.

وعن المبادرة الكويتية قال خلال استقباله وفد نقابة المحررين‎، “أكثر ما يعنينا هو ما ردده وزير الخارجية الكويتي احمد ناصر المحمد الصباح وهو تطبيق الطائف والقرارات الشرعية ونزع السلاح غير الشرعي، مجدداً دعوته ومطالبته بمؤتمر دولي واعلان حياد لبنان وحل قضية اللاجئين السوريين والفلسطينيين”.

وعن عزوف رئيس الحكومة الأسبق سعد الحريري قال، “تفاجأت بالقرار ولم أكن انتظره لان الحريري له شخصيته واعتداله ونأمل الا يؤدي ذلك الى اي خلل في الصيغة اللبنانية”.

وتوجه الى النقابة قائلاً، “لبنان بحاجة الى الخروج من حالة اليأس اي من الضروري الخروج من النظرة السوداء”.

وتابع، ” نحن بحاجة الى حملة مضادة على اليأس وخلق تيارات ايجابية في مجتمعنا فلماذا لا تضيئون على اهمية الوفود القادمة الى لبنان وان لبنان ايقونة العرب وقوة العرب”.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

“الحزب” يتدخل: فرملة جعجع أولوية!

بعد أن أفرزت الانتخابات النيابية فوزاً كبيراً لحزب القوات اللبنانية وبفارق شاسع عن خصمه المباشر، ...