التحالف يبدأ عملية عسكرية لحفظ أمن الطاقة وسلاسل الإمداد

في وقت تتواصل فيه الإدانات الإقليمية والدولية لاعتداءات جماعة الحوثي الإرهابية على المنشآت الحيوية المدنية السعودية، أعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن، بدء عملية عسكرية وتنفيذ ضربات جوية ضد مصادر التهديد في صنعاء والحديدة.

وقال التحالف إنه «بدأ عملية استجابة لتحييد استهداف المنشآت النفطية أو التأثير على أمن الطاقة، وحماية مصادر الطاقة العالمية من الهجمات العدائية وضمان سلاسل الإمداد».

وقام التحالف، باعتراض وتدمير طائرتين مسيرتين فجر أمس بالأجواء اليمنية أطلقتا باتجاه المملكة، من أعيان مدنية ومنشآت نفطية بمدينة الحديدة.

وأعلن عن تنفيذ ضربات جوية لمعاقل الحوثيين بمدينة الحديدة مساء السبت، بعدما أمهل الحوثيين 3 ساعات لإخراج الأسلحة من ميناءي الحديدة والصليف ومطار صنعاء، مطالباً المدنيين بالابتعاد عن محيط ميناء الصليف. ولاحقاً أعلن التحالف تدمير مخزن أسلحة نوعية بمحيط ميناء الصليف بعدما نقلت الميليشيات الأسلحة إليه، بالإضافة إلى استهداف 4 زوارق مفخخة بميناء الصليف قيد التجهيز، وإحباط هجوم وشيك لناقلات النفط، مبيناً مقتل 3 خبراء مختصين بتفخيخ الزوارق وإطلاقها بميناء الصليف (قرب الحديدة).

يأتي ذلك في أعقاب تنفيذ ميليشيا الحوثي الإرهابية أول من أمس 16 هجوماً عدائياً على إمدادات الطاقة في السعودية بطائرات مسيرة وصواريخ باليستية ومقذوفات، طالت منشآت حيوية ومناطق مدنية وسط السعودية وجنوبها وغربها.

الشرق الاوسط

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الحلم النووي الإيراني إلى أين ؟

بقلم ؛ إيلي القاعي تم إعادة إحياء المفاوضات النووية الإيرانية في ٢٩ تشرين الثاني في ...