اخبار العالم

البنتاغون: الهجوم الحوثي على مطار أبها يثبت تورط إيران في “أدوار خبيثة”

قالت وزارة الدفاع الأميركية إن الهجوم الحوثي على مطار أبهى يثبت مدى تورط إيران في القيام بأدوار خبيثة في المنطقة، وذكرت الوزارة أن “الاعتداءات الجديدة، التي قام بها الحوثيون ضد السعودية تظهر أدلة أخرى على دور إيران الخبيث في المنطقة.” وكانت السفارة الأميركية بالسعودية صرحت أن الهجوم الحوثي على مطار أبها استهدف المدنيين الأبرياء، وأكدت إدانتها بأشد العبارات هذا الهجوم على المطار المدني.

وتعرض مطار أبها الدولي في وقت متأخر من ليلة أمس إلى اعتداء إرهابي بمقذوف أعلنت ميليشيات الحوثي المدعومة من إيران مسؤوليتها عنه.

وأوضح المتحدث الرسمي باسم تحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد الركن تركي المالكي، أن العملية أدت إلى إصابة 26 مدنياً من المسافرين وهم من جنسيات مختلفة، من بينهم 3 نساء (يمنية، هندية وسعودية) وطفلان سعوديان، في حين يتلقى 8 أشخاص العلاج جراء إصابات متوسطة، في الوقت الذي حصلت 18 حالة على العلاج بالموقع، إلى جانب بعض الأضرار المادية بصالة المطار.
ووصف المالكي الهجوم  بـ”جريمة حرب” تنضوي ضمن الممارسات الإرهابية الإيرانية العابرة للحدود ، التي تنتهك قرارات مجلس الأمن ذات الصلة.

وأتت أولى التعليقات الدولية على لسان وزير الخارجية البحريني في “تغريدة” قائلا “استهداف الإرهاب الحوثي لمطار أبها، هو تصعيد خطير تم بسلاح إيراني، أدى إلى وقوع إصابات بين الأبرياء” مضيفاً “المطلوب هو موقف دولي واضح وصارم تجاه الإرهاب الحوثي والدعم الإيراني المتوفر له”

وفي تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” تبنى الناطق الرسمي باسم ميليشيات الحوثي محمد عبدالسلام العملية التي استهدفت منشأة حيوية يمر من خلاله يومياً آلاف المسافرين المدنيين. وسبق للناطق الرسمي باسم الميليشيا الحوثية أن أطلق تهديداً قبل أيام عبر حسابه في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” يؤكد فيه عزم الميليشيات استهداف مطارات مدنية سعودية رداً على إغلاق مطار صنعاء، وتقاعس الأمم المتحدة على تقديم المساعدات الانسانية عبر المطار.

وبشأن جريمة إغلاق مطار صنعاء الدولي وتقاعس الأمم المتحدة عن فعل أي شيء، وتراجعها عن الجسر الجوي الطبي للأمراض المستعصية وما نجم جراء ذلك من مآس إنسانية،فقد وجب إفهام دول العدوان بأن مطاراتها في مرمى النيران،وأن إغلاقها أو إصابتها بشلل تام هو أقرب الطرق لفك الحصار عن مطار صنعاء.

 في حين أكد المالكي أن قيادة القوات المشتركة للتحالف ستتخذ إجراءات صارمة، عاجلة وآنية، أمام هذه الأعمال الإرهابية، بما يكفل حماية المدنيين والمنشآت الحيوية، وستتم محاسبة العناصر الإرهابية المسؤولة عن التخطيط والتنفيذ لهذا الهجوم الإرهابي وبما يتوافق مع القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية. 

وعادت فيه حركة الطيران للسير بشكل طبيعي في مطار أبها وفقاً لما ذكرته هيئة الطيران المدني.

وقبل يومين من الحادثة، هدد المتحدث باسم ميليشيا الحوثي عبر “تويتر” أن المطارات السعودية ستكون عرضة للاستهداف.

وفي السياق، أدانت كل من الإمارات ومصر والكويت والأردن الهجوم الحوثي الذي استهدف مطار أبها الدولي جنوب المملكة العربية السعودية، اليوم الأربعاء، وأسفر عن إصابة العديد من المدنيين.

واستنكرت دولة الإمارات العربية المتحدة “شدة هذا العمل الإرهابي”، معتبرة أنه “دليل جديد على التوجهات الحوثية العدائية والإرهابية والسعي إلى تقويض الأمن والاستقرار في المنطقة”.

وأكدت وزارة الخارجية والتعاون الدولي الإماراتية، في بيان، “تضامن الإمارات الكامل مع المملكة العربية السعودية الشقيقة”.

وقالت وزارة الخارجية المصرية، في بيان، إن مصر تدين “بأشد العبارات” الهجوم على مطار أبها الدولي، معتبرة أن “مثل تلك الاستهدافات للمطارات الدولية تمثل خرقاً صارخاً لكافة القوانين والأعراف الدولية”.

وأكدت القاهرة تضامن مصر “حكومة وشعبًا مع حكومة وشعب المملكة الشقيقة في مواجهة أي محاولة لاستهداف أمنها واستقرارها”.

من جانبها، أعربت وزارة الخارجية الكويتية عن “إدانة واستنكار الكويت الشديدين للاعتداء الإجرامي الآثم الذي تعرض له مطار أبها وأدى إلى إصابة عدد من الأبرياء”.

كما دانت المملكة الأردنية بأشد العبارات استهداف المطار، وشددت وزارة الخارجية الأردنية، في بيان، على أن أي استهداف لأمن المملكة العربية السعودية هو استهداف لأمن الأردن والمنطقة بكاملها.

من ناحيتها، دانت وزارة خارجية البحرين “بشدة” الهجوم قائلة إنه “عمل إجرامي جبان آخر يستهدف المدنيين الأبرياء ويخالف كل القوانين الدولية الإنسانية والأعراف الدولية”.

ودان رئيس دولة فلسطين محمود عباس، الاعتداء الإرهابي الذي استهدف مطار أبها الدولي، واصفاً إياه بالعمل الإجرامي والخطير ضد المملكة.

كما استنكرت جيبوتي العمل العدائي،  وقال سفير الدولة في السعودية، ضياء الدين سعيد بامخرمة، إن بلاده “تستنكر هذا العدوان الذي يعد تصعيداً خطيراً، وتعلن تضامنها ووقوفها التام مع المملكة العربية السعودية”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق