الأمم المتحدة تتبنى قضية لقمان سليم

تبنت الأمم المتحدة قضية الناشط السياسي اللبناني لقمان سليم، والذي اغتيل منذ أسابيع بطلقات نارية عدة، في منطقة جنوب لبنان.

وفي التفاصيل، فقد تبنى 3 مقررين في الامم المتحدة، فرع حقوق الانسان، اليوم، قضية سليم، وهم: دياغو غارسيا، سايان وإيرين خان وموريس تيدبال-بينز.

ومهمة المقررين في هذه القضية تكمن بـ”الضغط على المحققين المحليين للقبض على القتلة المأجورين وأسيادهم”، وتحضير “ملف مفصل يضم ما توفر لهم من معلومات وأدلة ويرفع إلى الأمين العام للأمم المتحدة قبل تعميمه”

x

‎قد يُعجبك أيضاً

“الحزب” يتدخل: فرملة جعجع أولوية!

بعد أن أفرزت الانتخابات النيابية فوزاً كبيراً لحزب القوات اللبنانية وبفارق شاسع عن خصمه المباشر، ...