افرام يتمدّد في جبيل… ولكن!

يتّجه النائب المستقيل نعمت افرام لتمتين وضعه الإنتخابي في دائرة كسروان-جبيل حيث يقوم بجولات على القرى الجبيلية بحثاً عن حليفٍ قوي يدعم لائحته.

افرام الذي خاض الإنتخابات في الدورة السابقة على لائحة التيار الوطني الحرّ والذي حصد أعلى نسبة أصوات تفضيليّة ليس وضعه اليوم أفضل، فبعد أن كان حاجةً للتيار الحرّ لرفع الحاصل داخل اللائحة أصبح اليوم بحاجة الى حلفاء يؤمنون أصوات تكون رافعة انتخابية له.

فبعد ابتعاده عن التيار وفريد الخازن المقرّب من سليمان فرنجية وبعد أن وصلت الإتصالات مع الكتائب الى طريقٍ شبه مقفل، يسعى افرام للتقرّب من شخصيات سياسية مستقلّة ذات وزنٍ مقبول يساعد في تحسين وضعه الإنتخابي.

إتصالات حثيثة تجري اليوم مع عدّة شخصيات جبيلية تعطي لائحة افرام زخماً أكبر، علماً أنّ كلّ الأرقام والإستطلاعات تشير الى أن مقعدي جبيل المارونيين أحدهما محسوم للقوات اللبنانية، والثاني شبه محسوم للتيار الوطني الحر.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

جعجع يُسقط قناع “التيار”

بعد أن دأب التيار الوطني الحر بشخص رئيسه وقيادييه على اعتماد خطابات جامعة تدعو للتوافق ...