تحت المجهر

إيران – فرض حظر على 700 شركة ومنظمة وأفراد يبدأ من يوم الاثنين 5 نوفمبر2018

أعلنت الولايات المتحدة أن الرئيس سيعلن قريبا مع مستشار الأمن القومي ووزير الخارجية العقوبات الجديدة فضلا عن المقاطعات ضد قطاع الطاقة الإيراني …

هذه العقوبات صعبة للغاية وتشمل المئات من قادة النظام ، كما أن كل دولة ومؤسسة تتعامل مع النظام تخضع للعقوبات.

وزير الخزانة الإمريكية: نخطط لمقاطعة 700 شركة ومنظمة وأفراد في إيران. يوم الاثنين ، سوف نعلن عن قائمة المؤسسات المالية الإيرانية التي ستشملها العقوبات. إذا تفاعل سويفت (swift) مع الأطراف الخاضعة للمقاطعة من قبل الولايات المتحدة ، فسيتم مقاطعتها!

ما هو نطاق العقوبات الأمريكية ذات المرحلتين ضد إيران؟

تم تطبيق الجولة الأولى من العقوبات في 6 أغسطس 2018 والجولة الثانية سيتم تطبيقها في نهاية 4 نوفمبر 2018 ، أي 90 إلى 180 يومًا ، بعد الإعلان الرسمي عن قرار الرئيس الأمريكي بالانسحاب ، مرة أخرى

فيما يلي جزء من العقوبات التي فرضتها واشنطن على طهران ، والتي من المقرر إعادة فرضها في

الخامس من نوفمبر:

– الموانئ والشحن الإيراني

– صناعة البترول والصناعات البتروكيماوية

–  الصناعات والمنتجات البتروكيماوية الإيرانية

– تبادل المؤسسات المالية الأجنبية مع البنك المركزي والمؤسسات المالية الإيرانية

– إعادة سرد أسماء المئات من الأفراد والشركات والمؤسسات والسفن والطائرات التي تم بالفعل توقيع عقوبات عليها فی قائمة العقوبات

أعلن البيت الأبيض في 15 يوليو في بيان أن الرئيس ترامب وقع على أمر تنفيذي بالعقوبات التي تم فرضها على جمهورية إيران الإسلامية ما تم تعليقها قبل ثلاث سنوات من جانب الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما.

تشمل العقوبات المفروضة على إيران منذ 7 أغسطس:

العقوبات المفروضة على مشتريات الدولار الأمريكي من قبل الحكومة الإيرانية

– العقوبات ضد التجارة الإيرانية في مقابل الذهب أو المعادن الثمينة

– العقوبات على بيع وتوريد الجرافيت والمعادن مثل الألومنيوم والصلب والصادرات أو برمجيات

العمليات الصناعية إلى إيران

– عقوبات على شراء أو بيع الريال الإيراني أو الأموال الرئيسية خارج إيران على أساس الريال الإيراني

– فرض عقوبات على شراء أو تسهيل تداول الديون السيادية لإيران

– العقوبات على قطاع السيارات الإيراني

وتقول حكومة الرئيس ترامب إنه على استعداد للتفاوض مع إيران وقد قامت برفع 12 شرطًا لتغيير سلوك طهران والتوصل إلى اتفاق جديد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *