إيران.. “الموت للديكتاتور”

تتواصل “انتفاضة المياه” التي انطلقت من مدينة الأحواز، عاصمة إقليم خوزستان، في يومها الثالث عشر، حيث أشارت مواقع إخبارية حكومية إيرانية، إلى خروج مسيرات شعبية في شوارع مدينة “فرديس” التابعة لمحافظة البرز الواقعة شمال إيران والمجاورة للعاصمة طهران، إضافة إلى استمرار الاحتجاجات في الأحواز والفلاحية ومعشور والخفاجية، وجميعها قوبلت بانتشار الآلاف من القوات الخاصة وقوات الحرس الثوري ومئات السيارات الخاصة لمكافحة الشغب في شوارع وميادين خوزستان.

وانقطعت خدمة الانترنت عبر الهاتف المحمول في مدن الأحواز، والخفاجية والشوش والفلاحية والحميدية وإيذه ودزفول وأنديمشك وعبادان والمحمرة وغيرها من مدن خوزستان، بحسب “إيران اينترنشنال”.

وهتف المحتجون بعدة شعارات مناهضة للنظام الإيراني منها: “الموت للديكتاتور” في إشارة إلى المرشد علي خامنئي.

وأطلق الرصاص على مسيرات في كرامنشاه، حيث قطع المتظاهرون إحدى الطرق الرئيسية.

وفي مدينة كرج انطلقت تظاهرات حيث علت هتافات منها: “الموت لخامنئي” ، “إيراني الغيور، قم وادعم” و”طالما الدكتاتور على السلطة، فالانتفاضة مستمرة” و”حتى ولو نزل من السماء أفراد البسيج على رؤوسنا، فالانتفاضة مستمرة” .
وبحسب مصادر مطلعة، فمن بين العديد الكبير من الأطفال والمراهقين المعتقلين خلال الاحتجاجات في مدن مختلفة من خوزستان، تم إبلاغ عائلاتهم أنه يمكن إطلاق سراحهم بكفالة مرتفعة.

المصدر: النهار

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ترسانة عسكرية ضخمة باتت في أيدي «طالبان»

عربات مصفحة وناقلات جند وطائرات نقل وأسراب من طائرات الإسناد البري وعشرات المروحيات أدى الانهيار ...