دفاع وأمن

إسرائيل استخدمت مقاتلات F-35 لقصف أهداف إيرانية في العراق

قالت القناة الثانية العبرية أن طائرات الـ”أ ف35″ التابعة لسلاح الجو الإسرائيلي هاجمت قبل عشرة أيام أهدافا عسكرية إيرانية بالعراق.

وأضافت القناة العبرية أن طائرات سلاح الجو الإسرائيلي هاجمت منصات اطلاق صواريخ إيرانية داخل أحد القواعد العسكرية التابعة لإيران بالعراق.

وأشارت القناة الى أن القاعدة التي تم قصفها هي القاعدة العسكرية الأقرب إلى سوريا زاعمه أن إيران تستغلها إيران لإدخال الأسلحة عبر العراق إلى سوريا ولبنان، لمحاربة إسرائيل.

وتعليقا على هذه الأنباء قال دافيد في تقرير بثته القناة التلفزيونية 13 وترجمته “عربي21″ أن إسرائيل تعتقد أن ايران قد تستغل الأراضي العراقية لاستهدافها بإطلاق صواريخ باتجاهها، فضلا عن استغلال الممر البري لنقل أسلحة منها إلى سوريا ولبنان، ولذلك فإن الهجومين الأخيرين المنسوبين إلى إسرائيل خلال الشهر الجاري في العراق يشيران إلى أنها تواصل حربها الجارية على قدم وساق ضد التواجد العسكري الإيراني في سوريا، ونقل الصواريخ لحزب الله”

في الهجوم الأخير تم تدمير عبر طائرات سلاح الجو قاعدة عسكرية إيرانية تقع في شمال العراق للمس بمستشارين عسكريين إيرانيين ومخازن للصواريخ الباليستية التي تم نقلها مؤخرا من إيران إلى العراق، ما يعني أن إسرائيل قررت إطالة مسافة القتال الذي تخوضه ضد التواجه الإيراني في المنطقة بأسرها”.

وتم في الهجوم الإسرائيلي الأول في العراق الذي وقع قبل أسبوعين استهداف قاعدة أميرلي التابعة لمليشيات الحشد الشعبي المدعومة من إيران وتم مهاجمتها من خلال طائرات إف35 التابعة لسلاح الجو الإسرائيلي”.

وأضاف أنه في الهجوم الثاني قتل عدد من رجال الحرس الثوري الإيراني ونشطاء من حزب الله اللبناني بهجوم من طائرة مسيرة دون طيار في قاعدة داخل العراق، حيث تم تخزين صواريخ إيرانية داخل قاعدة تابعة للتجنيد الشعبي الشيعية المرتبطة بإيران، حيث قتل فيه عشرون من عناصر حزب الله وسبعون من الحرس الثوري الإيراني”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق