إجراءات وقائية وإغلاق مداخل في حصرون

ضمن اطار متابعة التدابير الوقائية، لفتت بلدية حصرون إلى انه “وباء كورونا هو خطر كبير على مجتمعنا وسرعة تفشيه وانتشاره بوتيرة متصاعدة يحتم علينا اتخاذ كل الاجراءات التي من شأنها حماية ابناء البلدة وقاطنيها”.

وقررت البلدية اغلاق كافة مداخل القرية وحصرها بمدخلين، الأول عند مفرق ـ الديمان، الثاني عند مستديرة ـ غرقيا، اما المدخل من جهة بشري ستتولاه بلدية ـ بزعون.

وأشارت إلى أن “هذه المداخل ستكون تحت مراقبة شرطة البلدية وابناء البلدة الذين تطوعوا لمساعدة البلدية في هذا الظرف العصيب وسيتم اتخاذ كافة الترتيبات الامنية والادارية لحماية هذا القرار”.

كما دعت “البلدية جميع ابناء حصرون التقيد التام بجميع الإرشادات الصحية وأهمها:

١- الحجر المنزلي وعدم الخروج من البلدة الا للضرورات القصوى.

٢- عدم استقبال الزوار الآتين من خارج البلدة

٣- إبلاغ البلدية عبر الهاتف على الرقم ٢٤٠٠١٠٨١ عن أي تحرك مشتبه ممكن أن يؤدي الى انتشار وباء كورونا في بلدتنا”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

x

‎قد يُعجبك أيضاً

جعجع يُسقط قناع “التيار”

بعد أن دأب التيار الوطني الحر بشخص رئيسه وقيادييه على اعتماد خطابات جامعة تدعو للتوافق ...