“أوسكار” لباسيل في التمثيل

لم يمر في تاريخ لبنان مجموعة من السياسيين الماكرين مثلما يمر اليوم عليه من طينة رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل صهر العهد المظفّر الحاصل على دعم رئيس الجمهورية ميشال عون والحائز على توقيع رئاسة الجمهورية وتوكيل بحق التصرف كما يحلو له.

أن تمارس السياسة من بابها العريض هذا حق لكل سياسي، وأن تمارس التنافس الشريف هذا حق ايضاّ، لكن ان تلعب دور الممثل البطل وتظهر نفسك مغبوناً فهذا بغاية المكر والدجل واللعب على مشاعر الناس.

يتقن فريق العهد وعلى رأسه جبران باسيل فن الكذب وقلب الأمور لمصلحته ظنا منه أن الشعب اللبناني فقد ذاكرته، مهلاً يا صهر العهد، للبنانيين ذاكرة فائقة، والاعيبك لم تعد تنطلي على احد، وكذبك أصبح مكشوفاً، لأن الامور باتت واضحة وجلية للجميع.

وبالأمس، تفاجأ صهر العهد المظفّر بقرار حاكم مصرف لبنان رياض سلامة برفع الدعم عن المحروقات، داعياً الشعب اللبناني إلى التحرك، ومعتبرا أن سلامة اتخذ القرار بتفجير البلد!، مهلاً يا باسيل، انت وعهدك “القوي” جددتم لرياض سلامة داخل مجلس الوزراء ومن خارج جدول الأعمال وفرضت هذا التجديد على اللبنانيين، واليوم تبكون على الأطلال.

وفي المقابل، مسرحية اخرى لباسيل وفريق العهد، بطلها رئيس الجمهورية، وجرت احداثها على مسرح قصر بعبدا، حين قرر المجلس الدفاع الذي يترأسه عون كونه القائد الاعلى للقوات المسلحة بحجب اعطاء الاذن لملاحقة اللواء أنطوان صليبا المحسوب على رئيس الجمهورية واحيل القرار إلى النائب العام التمييزي!، مع العلم أن تكتل لبنان القوي وعلى رأسهم باسيل قرروا عدم المشاركة بجلسة اليوم المقررة في اونيسكو.

يقولون الشيء ويفعلون نقيضه، هذا هو تيار العهد الذي يتقن فن الكذب ويستحق اوسكاراً عن فئة التمثيل، لكن على من تضحكون، على الشعب ام على انفسكم؟

لا يا باسيل، الاعيبك ظاهرة، وانت ظاهرة لن تتكر في ساحة السياسة اللبنانية، لم نشهد بطلاً مثلك يجيد التمثيل ولعب ادوار البطولة في الكذب على الشعب، فالانتخابات آتية قتحضّر للنتائج، وعندها ستتفاجأ كما اوهمت الناس بأنك تفاجأت بقرار سلامة.

راديو صوت بيروت انترناشيونال

x

‎قد يُعجبك أيضاً

حزب الله.. وانقلب السحر على الساحر

“ايه عطيها من قلبك” هكذا يشجع مناصروا حزب الله بعضهم البعض على استباحة الممتلكات العامة ...