القسم العلمي

أمريكا تجري اختبارات على طائرة جديدة ذات تقنيات عالية

ذكرت صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، أن أمريكا تعمل على صنع طائرة جديدة ذات تقنية عالية وكفاءة ثورية في استهلاك الوقود تسمى ”سيليرا 500 إل“ ، وأنها تخضع حاليًّا لاختبارات ما قبل الرحلة الأولى بقيادة طيار ناسا ”سكوت هاو“.

وكشفت التقارير، أن تصميم الطائرة التي يتم تطويرها بواسطة الشركة الأمريكية مجموعة ”أوتو إيفييشن“، يهدف إلى زيادة كفاءة استهلاكها للوقود.

وحتى الآن لم يكشف الكثير عن الطائرة التي سميت بالـ“طلقة“ والتي يعتقد أنها قد تكون الجيل الجديد من الطائرات التجارية.

وقدمت المجموعة العديد من براءات الاختراع في الولايات المتحدة المرتبطة بالطائرة الجديدة، كما حصلت على موافقة إدارة الطيران الفيدرالية الأمريكية في شباط/ فبراير.

ورغم السرية الكبيرة المحيطة بالطائرة، كشفت براءة اختراع تم الإعلان عنها في أبريل 2016، أن الطائرة ستبلغ سرعات تتراوح بين 460 و510 أميال في الساعة.

وستحلق الطائرة على ارتفاع أكثر من 20 ألف متر ويبلغ متوسط استهلاكها للوقود ما بين 30 -42 ميلًا للغالون، أي أكثر كفاءة بـ10 أضعاف من الطائرات النفاثة الخفيفة.

ويُعتقد أن الطائرة الجديدة ستتميز بتكاليف تشغيل أقل بكثير من قريناتها التجارية، وسرعة أعلى، ومدى أكبر مع توفير الراحة للركاب.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق